منتديات الساهر الاسلامية


 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول
مجموعات Google
اشتراك في المسلمون على البالتوك
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة
Join 4Shared Now!
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط saher1986 على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات الساهر الاسلامية على موقع حفض الصفحات
Locations of visitors to this page


شاطر | 
 

 البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 9:56 am

دعاء
منسوب للنبي صلى الله عليه وسلم لا أصل له من كتاب الله أو سنة




الفتوى رقم ( 21084 )

الحمد لله وحده والصلاة
والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد :

فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث
العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من المستفتي \ بواسطة معالي د
. محمد بن سعد الشويعر ، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء
برقم (3598) وتاريخ 9 \ 7 \ 1420 هـ وقد ذكر معاليه

أن أحد المواطنين جاءه
بنشرة يقول إنه وجدها بالمسجد الذي يصلي فيه ، ويطلب إفتاءه نحوها ، وقد جاء في هذه
النشرة ما نصه :

لا إله إلا الله الجليل الجبار ، لا إله إلا اله الواحد
القهار ، لا إله إلا الله العزيز الغفار ، لا إله إلا الله الكريم الستار ، لا إله
إلا الله الكبير المتعال ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، إلها واحدا ربا
وشاهدا صمدا ونحن له مسلمون ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، إلها واحدا ربا
وشاهدا ، ونحن له عابدون ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا
ونحن له قانتون ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا ونحن له
صابرون ، لا إله إلا الله محمد رسول الله ، علي ولي الله ، اللهم إليك وجهت وجهي ،
وإليك فوضت أمري ، وعليك توكلت يا أرحم الراحمين ، روي عن رسول الله صلى الله عليه
وسلم مضمون الحديث أنه قال : من قرأ هذا الدعاء في أي وقت فكأنه حج 360 حجة ، وختم
360 ختمة ، وأعتق 360 عبدا ، وتصدق بـ 360 دينارا ، وفرج عن 360 مغموما ، وبمجرد أن
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا الحديث نزل الأمين جبرائيل عليه السلام وقال
: يا رسول الله : أي عبد من عبيد الله أو أمة من أمتك يا محمد قرأ هذا الدعاء ولو
مرة في العمر بحرمتي وجلالي ضمنت له سبعة أشياء :

1 - أرفع عنه الفقر .


2 - أمنه من سؤال منكر ونكير .

3 - أمرره على الصراط .

4 -
حفظته من موت الفجأة .

5 - حرمت عليه دخول النار .

6 - حفظته من
ضغطة القبر

7 - حفظته من غضب السلطان الجائر والظالم ، صدق رسول الله صلى
الله عليه وسلم .

وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأن هذا الدعاء
المنسوب للنبي صلى الله عليه وسلم دعاء باطل ، لا أصل له من كتاب الله أو سنة نبيه
صلى الله عليه وسلم ، والحديث المروي في فضله حديث باطل مكذوب ، ولم نجد من أئمة
الحديث من خرجه بهذا اللفظ ، ودلائل الوضع عليه ظاهرة لأمور منها :

1 -
مخالفة هذا الدعاء ومناقضته لصحيح المعقول وصريح المنقول من كتاب الله وسنة نبيه
صلى الله عليه وسلم ، وذلك لترتيب هذه الأعداد العظيمة من الثواب المذكور لمن قرأ
هذا الدعاء .

2 - اشتماله على لفظ ( علي ولي الله) ولا شك أن أمير المؤمنين
علي بن أبي طالب رضي الله عنه من أولياء الله ، إن شاء الله ، ولكن تخصيصه بذلك دون
غيره فيه نفثة رافضية .

3 - أنه يلزم من العمل بهذا الدعاء أن قارئه يدخل
الجنة وإن عمل الكبائر أو أتى بما يناقض الإيمان ، وهذا باطل ومردود عقلا وشرعا .


وعلى ذلك فإن الواجب على كل مسلم أن لا يهتم بهذه النشرة ، وأن يقوم
بإتلافها وأن يحذر الناس من الاغترار بها وأمثالها ، وعليه أن يتثبت في أمور دينه
فيسأل أهل الذكر عما أشكل عليه حتى يعبد الله على نور وبصيرة ، ولا يكون ضحية
للدجالين وضعاف النفوس الذين يريدون صرف المسلمين عما يهمهم في أمور دينهم ودنياهم
، ويجعلهم يتعلقون بأوهام وبدع لا صحة لها .

وبالله التوفيق ، وصلى الله
على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية
والإفتاء


_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 9:57 am

لماذا نسجد مرتين ؟

السؤال



في أحد المنتديات
قرأت هذين الموضوعين وأردت التأكد من صحتهما، الموضوع الأول سأل رجل الإمام عليا
(رضي الله عنه): لماذا نسجد مرتين، ولماذا لا نسجد مرة واحدة كما نركع مرة واحدة،
قال رضي الله عنه: من الواضح أن السجود فيه خضوع وخشوع أكثر من الركوع، ففي السجود
يضع الإنسان أعز أعضائه وأكرمها (أفضل أعضاء الإنسان رأسه لأن فيه عقله، وأفضل ما
في الرأس الجبهة) على أحقر شيء وهو التراب كرمز للعبودية لله، وتواضعاَ وخضوعاً له
تعالى، سأل: لماذا نسجد مرتين مع كل ركعة، وما هي الصفة التي في التراب؟ فقرأ أمير
المؤمنين رضي الله عنه الآية الكريمة بسم الله الرحمن الرحيم (منها خلقناكم وفيها
نعيدكم ومنها نخرجكم تارةً أخرى) صدق الله العظيم، أول ما تسجد وترفع رأسك يعني
(منها خلقناكم) وجسدنا كله أصله من التراب وكل وجودنا من التراب، وعندما تسجد ثانية
تتذكر أنك ستموت وتعود إلى التراب وترفع رأسك فتتذكر انك ستبعث من التراب مرة أخرى.


الموضوع الثاني الدرجة الأولى: (مصل مقرب): صلاته كاملة كما قال الرسول
-صلى الله عليه وسلم- صلوا كما رأيتموني أصلي. الدرجه الثانية: (مصل مفلح): قال
تعالى: "قد أفلح المؤمنون الذين هم في صلاتهم خاشعون" وهو خشوع القلب وخضوع
الجوارح، الدرجه الثالثة: (مصل مأجور): يجاهد الشيطان في صلاته وهذا المجاهدة توصله
إلى درجه المفلح، قال تعالى: "والذين جاهدوا فينا لنهديهم سبلنا"، الدرجة الرابعة:
(مصل محروم): (رب مصل ليس له من صلاته إلا التعب)، هو الذي جسـده في المسجد وقلبه
خارج المسجد، لأن الصلاة بلا خشوع كجسد بلا روح، الدرجة الخامسة: (مصل معاقب): قال
تعالى: "فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم سـاهون" وهو الذي يسهو عن صلاته فلا
يؤديها في وقتها وربما فاتته الصلاة، وإن كان الموضوع الثاني صحيحا فما الفرق بين
الدرجة الأولى والثانية؟ وجزاكم الله خير الجزاء وجعل مثواكم الجنان إن شاء الله.


الفتوى


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول
الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فما نسبتيه إلى علي رضي الله عنه لم نقف
عليه في أي مرجع من المراجع المتوفرة لدينا، لكن ننبه إلى أن الحكمة من تكرار
السجود في الركعة الواحدة دون غيره ترجع إلى أن السجود أبلغ في التواضع من غيره،
قال البهوتي في كشاف القناع: وإنما شرع تكرار السجود في كل ركعة دون غيره لأن
السجود أبلغ ما يكون في التواضع لأن المصلي لما ترقى في الخدمة بأن قام ثم ركع ثم
سجد فقد أتى بغاية الخدمة، ثم أذن له في الجلوس في خدمة المعبود فسجد ثانياً ً على
اختصاصه إياه بالخدمة وعلى استخلاصه من غواية الشيطان إلى عبادة الرحمن. انتهى.


وكون السجود على التراب فيه مزيد للتواضع والعبودية لله تعالى، قال النووي
في شرحه لصحيح مسلم: ولأن السجود غاية التواضع والعبودية لله تعالى، وفيه تمكين أعز
أعضاء الإنسان وأعلاها وهو وجهه من التراب الذي يداس ويمتهن. انتهى.

وقال
البهوتي في شرح منتهى الإرادات: والسجود غاية التواضع لما فيه من وضع الجبهة وهي
أشرف الأعضاء على مواطئ الأقدام، ولهذا كان أفضل من الركوع. انتهى.


والتقسيم الذي ذكرتيه للمصلين لم نقف على من ذكره حسب علمنا، فلا شك أن من
أتى بالصلاة كاملة على طريقة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم فهو قريب من رحمة الله
تعالى، والحديث الذي ذكرت رواه البخاري وغيره من حديث مالك بن الحويرث حيث أوصاه
رسول الله صلى الله عليه وسلم هو وقومه عند سفرهم قائلاً: ارجعوا إلى أهليكم
فأقيموا فيهم وعلموهم ومروهم وذكر أشياء أحفظها أولاً احفظها وصلوا كما رأيتموني
أصلي.

ومن اتصف بالخشوع في صلاته فهو من المفلحين الفائزين عند الله تعالى،
لقول الله تعالى: قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ* الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ
خَاشِعُونَ {المؤمنون:1-2}، ومن يجاهد نفسه ليفوز بالخشوع في صلاته فهو مأجور على
ذلك إن شاء الله تعالى، فقد قال القرطبي في تفسيره لقول الله تعالى: وَالَّذِينَ
جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا: وقال ابن عطية: فهي قبل الجهاد
العرفي وإنما هو جهاد عام في دين الله وطلب مرضاته. انتهى.

ومن أدى صلاته
دون خشوع فقد سقط عنه وجوبها لأنه ليس شرطا في صحة الصلاة عند جمهور أهل العلم، كما
سبق في الفتوى رقم: 53232.

وبالتالي فمن ليس في صلاته خشوع لا يوصف بأنه ليس
له من صلاته إلا التعب، ومن يؤخر الصلاة عن وقتها لغير عذر شرعي فهو عاص لله تعالى
ومعاقب على فعله هذا لما ثبت من الوعيد الشديد في حق من يضيع الصلاة أو يتهاون بها،
قال الله تعالى: فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا
الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا {مريم:59}، وقال تعالى: فَوَيْلٌ
لِّلْمُصَلِّينَ* الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ {الماعون:4-5}، وللفائدة
راجعي الفتوى رقم: 25784.

والله أعلم.


المفتـــي: مركز الفتوى
بإشراف د.عبدالله الفقيه

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 9:57 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الســلام عليكم ورحمة الله
وبــركاته
الحمدلله رب العالمين
والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه
وسلم ، وعلى آله وصحبه أجمعين ..،،
رسـالة في المنتديات
المجيب
د. رياض
بن محمد المسيميري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

االتاريخ 24/01/1426هـ
الســـؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أما بعد:
كثرت هذه الرسالة في المنتديات وقمت بالرد عليها وبيان عدم صحة هذا
الأسلوب مع الله سبحانه تعالى، لكن الكثير لم يقتنع، فنريد منكم جزاكم الله خيرًا
بيان القول الصحيح في هذه الرسالة: (وفقنا الله وإياكم لما يحب ويرضى الكثير منا
يستعصيه أمر في هذه الدنيا، والكثير منا يبحث عن واسطة إما لوظيفة أو لاجتياز
اختبار أو معاملة في إحدى الدوائر الحكومية أو ما شابه ذلك. ويسعدني أن أساعدكم في
الحصول على الواسطة لتيسير أمركم. فقط اتصل على هذا الرقم، فهذا الرقم الخاص
بالملك. الرقم هو: 222 فقط وبدون مفتاح للدولة وبدون مفتاح للمدينة! هل تريد معرفة
كيفية الاتصال؟ إذًا تفضل معي لنبدأ الاتصال معًا! الرقم الأول (2) يعني الساعة (2)
بعد منتصف الليل. الرقم الثاني: (2) يعني ركعتين. الرقم الثالث (2) يعني دمعتين.

ومعناها ركعتين الساعة (2) في آخر الليل مع دمعتين. اطلب ملك الملوك.. اطلب
الله عز و جل- في هذا الوقت، وبإذن الله ستُيسر أمورك، وسوف تحصل على ما تريد.
فالله عز و جل الملك القهار ينزل إلى السماء الدنيا في الثلث الأخير من الليل
ويقول: هل من داع فأستجيب له؟ هل من مستغفر فأغفر له؟ فوالله لو اجتمع الإنس والجن
على أن ينفعوك بشيء لن ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعوا على أن يضروك
بشيء فلن يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك. الكثير منا فضل أهل الوساطات على الله
عز وجل، و بدأ يبحث عن واسطة قبل أن يلجأ بالدعاء إلى الله. الله عز وجل يقول في
كتابه العزيز : "ادعوني أستجب لكم". لا تنسونا من صالح دعائكم، عند اتصالكم. ومن
ساهم بنشرها أسأل الله لي ولكم القبول) .



الجـــواب :

وعليكم
السلام ورحمة الله وبركاته. وبعد:
هذه النشرة وأمثالها يضعها الجهلة بحسن نية
أحيانًا
ولكن ذلك لا يعفيهم من مغبة هذه البدعيات
بل ربما كانت هذه النشرات
من قبل اتخاذ آيات الله هزوًا
فكيف يجعل رب الأرباب الملك الوهاب محلاًّ لهذه
الأقوال الركيكة ويعين له رقم هاتف؟
تعالى الله وتقدس عن ذلك علوًا
كبيرًا.
وأنا أنصح إخواني الراغبين في نفع الناس ودلالتهم على الخير أن يلجوا
البيوت من أبوابها ويتتبعوا منهج أسلافهم في الدعوة والتعليم، وألا يُقدموا على أمر
ما إلا بعد التأكد من شرعيته وسلامة طريقته وفي الدعوة بالآيات الكريمة والأحاديث
الصحيحة غنية وكفاية.
والله الموفق

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 9:57 am

الدعاء الذي
أنقذ الصحابي من اللص ، وفيه ( يا ودود ! يا ذا العرش المجيد !
)


سؤال:
أود أن أتبين درجة هذه الأحاديث ؛ لأنها تصلني على البريد الإلكتروني ولا
أعلم صحتها : اقرأه 3 مرات والله يستجيب بإذن الله : ( يا ودود يا ودود ، يا ذا
العرش المجيد ، يا مبدئ يا معيد ، يا فعالا لما يريد ، أسألك بنور وجهك الذي ملأ
أركان عرشك ، وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك ، وأسألك برحمتك التي وسعت
كل شيء ، لا إله إلا أنت ، يا مغيث أغثني ، ثلاث مرات
)

الجواب:

الحمد لله

هذا الدعاء المذكور ورد في حديث له قصة مشهورة منتشرة في المنتديات ، لعل من
المناسب ذكرها حتى يتبين أمرها :
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : ( كان رجل
من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم من الأنصار يكنى ( أبا معلق ) ، وكان تاجراً
يتجر بماله ولغيره يضرب به في الآفاق ، وكان ناسكا ورعا ، فخرج مرة فلقيه لص مقنع
في السلاح ، فقال له : ضع ما معك فإني قاتلك ، قال : ما تريد إلى دمي ! شأنك بالمال
، فقال : أما المال فلي ، ولست أريد إلا دمك ، قال : أمَّا إذا أبيت فذرني أصلي
أربع ركعات ؟ قال : صلِّ ما بدا لك ، قال : فتوضأ ثم صلَّى أربع ركعات ، فكان من
دعائه في آخر سجدة أن قال : ( يا ودود ! يا ذا العرش المجيد ! يا فعَّال لما يريد !
أسألك بعزك الذي لا يرام ، وملكك الذي لا يضام ، وبنورك الذي ملأ أركان عرشك ، أن
تكفيني شرَّ هذا اللص ، يا مغيث أغثني ! ثلاث مرار ) قال : دعا بها ثلاث مرات ،
فإذا هو بفارس قد أقبل بيده حربة واضعها بين أذني فرسه ، فلما بصر به اللص أقبل
نحوه فطعنه فقتله ، ثم أقبل إليه فقال : قم ، قال : من أنت بأبي أنت وأمي فقد
أغاثني الله بك اليوم ؟ قال : أنا ملَكٌ من أهل السماء الرابعة ، دعوت بدعائك الأول
فسمعت لأبواب السماء قعقعة ، ثم دعوت بدعائك الثاني فسمعت لأهل السماء ضجة ، ثم
دعوت بدعائك الثالث فقيل لي : دعاء مكروب ، فسألت الله تعالى أن يوليني قتله .

قال أنس رضي الله عنه : فاعلم أنه من توضأ وصلى أربع ركعات ودعا بهذا الدعاء
استجيب له مكروباً كان أو غير مكروب ) .
أخرجه ابنُ أبي الدنيا في " مجابي
الدعوة " ( 64 ) و" الهواتف " ( 24 ) ، ومن طريقهِ أخرجه اللالكائي في " شرح أصولِ
الاعتقاد " ( 5 / 166 ) وبوَّب عليه : " سياق ما روي من كراماتِ أبي معلق " ،
وأخرجه " أبو موسى المديني " – كما ذكر ذلك الحافظ ابن حجر في " الإصابة " ( 7 /
379 ) في ترجمة " أبي معلق الأنصاري " ونقل عنه أنه أورده بتمامه في كتاب " الوظائف
" ، وكذا رواه عنه تلميذه ابن الأثير في " أسد الغابة " ( 6 / 295 ) - : جميعهم من
طريق الكلبي يصله إلى أنس رضي الله عنه .

وقد اضطرب فيه الكلبي واختلفت
الرواية عنه :
فمرة يرويه عن الحسن عن أنس – كما هي رواية ابن أبي الدنيا -
.
ومرة يرويه عن الحسن عن أبي بن كعب – كما ذكر ذلك ابن حجر في الإصابة عن سند
أبي موسى المديني - .
ومرة يرويه عن أبي صالح عن أنس – كما في رواية ابن الأثير
عن أبي موسى المديني .
قال الشيخ الألباني - رحمه الله - :
وهذا إسناد مظلم
... الآفة إما من الكلبي المجهول ، وإما ممن دونه ، والحسن – وهو البصري – مدلس وقد
عنعن ، فالسند واهٍ .
فمن الغريب أن يُذكر ( أبو معلق ) هذا في الصحابة ، ولم
يذكروا ما يدل على صحبته سوى هذا المتن الموضوع بهذا الإسناد الواهي ! ولذلك –
والله أعلم – لم يورده ابن عبد البر في " الاستيعاب " ، وقال الذهبي في " التجريد "
( 2 / 204 ) : له حديث عجيب ، لكن في سنده الكلبي ، وليس بثقة ، وهو في كتاب "
مجابو الدعوة " ، ويلاحظ القراء أنه قال في الكلبي : " ليس بثقة " ، وفي هذا إشارة
منه إلى أنه لم يلتفت إلى قوله في الإسناد : " وليس بصاحب التفسير " ؛ لأن الكلبي
صاحب التفسير هو المعروف بأنه ليس بثقة ، وقد قال في " المغني " : " تركوه ، كذَّبه
سليمان التيمي ، وزائدة ، وابن معين ، وتركه ابن القطان ، وعبد الرحمن " .
ومن
الغرائب أيضاً : أن يَذكر هذه القصة ابن القيم في أول كتابه " الجواب الكافي لمن
سأل عن الدواء الشافي " من رواية ابن أبي الدنيا هذه ، معلقا إياها على الحسن ،
ساكتاً عن إسنادها ! .
" السلسلة الضعيفة " (
5737 )

قلت :
وللكلبي متابعة من قبل مالك بن دينار ، فقد أخرج القشيري
في " الرسالة القشيرية " ( 2 / 85 ، 86 باب الدعاء ) القصة بسياق مشابه فقال
:
أخبرنا أبو الحسين علي بن محمد بن بشران ببغداد قال : حدثنا أبو عمرو عثمان بن
أحمد المعروف بابن السماك قال : أخبرنا محمد بن عبد ربه الحضرمي قال : أخبرنا بشر
بن عبد الملك قال : حدثنا موسى بن الحجاج قال : قال مالك بن دينار : حدثنا الحسن عن
أنس بن مالك رضي الله عنه ... فذكر الحديث .
لكنها متابعة غير صالحة ، إذ في
هذا السند علتان :
الأولى : محمد بن عبد ربه الحضرمي : لم أقف له على ترجمة
.
الثانية : بشر بن عبد الملك الراوي عن موسى بن الحجاج : لم أعرفه أيضا ، فكل
مَن تُرجم لهم بهذا الاسم ثلاثة :
1. بشر بن عبد الملك الخزاعي مولاهم الموصلي ،
روى عن : غسان بن الربيع ومحمد بن سليمان لوين وجماعة ، وروى عنه : الطبراني .

" تاريخ الإسلام " الذهبي ( أحداث سنة 300 هـ )
.
2. بشر بن عبد الملك ، أبو يزيد الكوفى نزيل البصرة ، روى عن : عون
بن موسى ، وعبد الله بن عبد الرحمن بن إبراهيم الأنصاري ، كتب عنه : أبو حاتم
بالبصرة ، وروى عنه : أبو زرعة ، وسئل عنه فقال : شيخ .

" الجرح والتعديل " لابن أبي حاتم ( 2 / 362 ) .

3. بشر بن عبد الملك العتبي ، يروى عن : يحيى بن سعيد الانصاري ،
روى عنه : أبو سعيد الأشج .
" الثقات " لابن حبان ( 6 / 97 )
.
وهم كما ترى لا يبدو أن أحداً منهم هو المذكور في الحديث .
إلا أن الحافظ
ابن ماكولا في " الإكمال " ( 5 / 101 ) ذكر راوياً عن موسى بن الحجاج باسم ( بشران
بن عبد الملك ) فقال :
وأما بشران : فهو بشران بن عبد الملك ، أظنه موصليّاً ،
حدَّث عن موسى بن الحجاج بن عمران السمرقندى ببيسان عن مالك بن دينار .

انتهى
.
فلعله هو المقصود ، وتصحف اسمه في كتاب " القشيري " إلى " بشر "
.
أما ابن السماك فهو ثقة ، ترجمته في "سير أعلام النبلاء" للذهبي ( 17 / 312
)

.
وكذا مالك بن دينار ( 127 هـ ) ترجمته في " تهذيب التهذيب " ( 10 / 15
)

.
والخلاصة :
أن القصة والدعاء لا يصحان بوجه من الوجوه ، إلا أن جمل هذا
الدعاء وعباراته ليس في شيء منها نكارة ، بل كلماته صحيحة عظيمة تشهد لها نصوص من
الكتاب والسنة ، ولكن لا يعني ذلك لزوم نجاة من دعا بها ، أو اعتقاد نصرة الله
تعالى لمن ذكرها ، فذلك متوقف على صحة السند به إلى النبي صلى الله عليه وسلم ،
وبما أن السند لم يصح : فلا ينبغي اعتقاد ذلك ، ومن أحب أن يحفظ هذه الكلمات ويدعو
بها دون أن ينسبها إلى الشرع : فلا حرج عليه إن شاء الله تعالى .
والله
أعلم



الإسلام سؤال وجواب

__________________

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 9:58 am

ماذا يقول ملك
الموت وأنت نائم على خشبة الغسل


السؤال : هل يوجد دليل من الكتاب أو
السنة على هذه الحوار نأمل الإفادة وذكر الدليل وهو كالتالي
؟


يا ابن آدم أتدري ماذا يقول ملك الموت وأنت نائم على خشبة الغسل ...
ينادي عليك ويقول يا ابن آدم أين سمعك ما أصمّك , أين بصرك ما أعماك , أين لسانك ما
أخرسك, أين ريحك الطيّب ما غيّرك , أين مالك ما أفقرك
.


فإذا وُضِعْتَ في القبر نادى عليك الملك يا ابن آدم جمعت الدنيا أمْ
الدنيا جمعتك . يا ابن آدم تركت الدنيا أمْ الدنيا تركتك . يا ابن آدم استعددت
للموت أمْ المنيّة عاجلتك , يا ابن آدم خرجت من التراب وعدتَ إلى التراب ... خرجت
من التراب بلا ذنب وعدتَ إلى التراب وكلّك ذنوب . فإذا ما انفض الناس عنك وأقبل
الليل لتقضي أول ليلة صبحها يوم القيامة , ليلة لا يؤذن فيها الفجر , لم يقل
المؤذّن يومها الصلاة خير من النوم ... انتهت الصلاة ... انتهت العبادات
...


إنّ الذي سيؤذّن فجرها هو إسرافيل . أيتها العظام النخرة , أيتها
اللحوم المتناثرة قومي لفصل القضاء بين يديّ الله رب العالمين .


إن الله يقول : ونُفِخَ في الصور فجمعناهم جمعاً . ويقول أيضاً :
وحشرناهم فلم نغادر منهم أحداً .


عندما يُقبِلْ عليك ليل أول يوم في
قبرك ينادي عليك مالك الملك وملك الملوك يقول لك : يا ابن آدم رجعوا وتركوك في
التراب , دفنوك ولو ظلّوا معك ما نفعوك , ولمْ يبقَ لك إلا أنا الحيّ الذي لا أموت
... يا ابن آدم من تواضع لله رفعه ومن تكبّر وضعه الله
.


عبدي أطعتنا فقرّبناك , وعصيتنا فأمهلناك , ولو عُدْتَ إلينا بعد ذلك
قبلناك .


إنّي والإنس والجنّ في نبأ عظيم , أخلُقُ و يُعْبَدُ غيري وأرزق
ويُشكر سواي . خيري إلى العباد نازل وشرّهم إليّ صاعد . أتحبب إليهم بنعمي وأنا
الغنيّ عنهم ويتباغضون عنّي بالمعاصي وهم أفقر شيء إليّ .


من عاد منهم ناديته من قريب ومن بعُدَ منهم ناديته من بعيد . أهل
الذكر أهل عبادتي , أهل شكري أهل زيادتي , أهل طاعتي أهل محبتي , أهل معصيتي لا
أقنّطهم من رحمتي فإن تابوا فأنا حبيبهم فإنّي أحبّ التوابّين وأحب المتطهرين , وإن
لم يتوبوا فأنا طبيبهم أبتليهم بالمصائب لأطهّرهم من الذنوب والمعاصي . الحسنة عندي
بعشر أمثالها وأزيد والسيئة بمثلها وأعفوا أنا أرأف بعبادي من الأم بولدها
...


الجواب
:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله
وصحبه، أما بعـد:


فهذا الحوار لم يرد في حديث صحيح عن النبي صلى الله
عليه وسلم، وليس في كتاب الله تعالى ما يدل
عليه.


ولا شك أن ما يقوله ملك الموت للميت من أخبار الغيب، وأخبار الغيب
لا توخذ إلا من القرآن الكريم والسنة الصحيحة، وراجع الجواب:
6255.


والله أعلم.

المفتي: مركز الفتوى بإشراف
د.عبدالله الفقيه

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 9:59 am

قول من قال : لئن حاسبني ربي
على بخلي لأحاسبنه على كرمه

سؤال:
ما صحة القصة التي تردد في كثير من
المواقع والكتب عن الأعرابي الذي لقي الرسول صلى الله عليه وسلم وقال له : لئن
حاسبني ربي على بخلي حاسبته على كرمه..ولئن حاسبني على ذنوبي حاسبته على عفوه..ولئن
حاسبني على خطاياي حاسبته على رحمته... وإن كانت غير صحيحة هل يجوز أن نردد مثل هذه
العبارات ؟


الجواب:

الحمد
للّه

المنهج العام الذي
ينبغي أن يسلكه كل مسلم فيما يسمع أو يقرأ هو : التحري والتثبت من صحة ذلك ، قبل أن
يبني عليه شيئا من علم أو عمل ؛ وبهذا أمر الله سبحانه وتعالى في كتابه فقال
:

( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ
آمَنُوا إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا )
الحجرات/6

كما حذر النبي
صلى الله عليه وسلم من التسليم بكل ما ينشر ويعلن ويذاع ، فإن النقل والرواية أمانة
ينبغي أداؤها على وجهها ، ولا يكون ذلك إلا بالتحري والتثبت
.

يقول النبي صلى الله عليه
وسلم : ( كَفَى بِالمَرْءِ كَذِباً أَنْ يُحَدِّثَ بِكُلِّ مَا سَمِعَ
)
رواه مسلم (5)

وهذه القصة لم يخرجها أحد من أهل العلم بالحديث ، ولا
يُعرف لها سند ضعيفٌ ، فضلا عن السند الصحيح ، كما أن النكارة في متنها ظاهرة ، فإن
الأعراب وإن كان لا يستبعد أن يصدر عن أحدهم مثل هذا الكلام في حق الله تعالى –
وذلك بحكم جهلهم وجفائهم – إلا أنه لا يمكن أن يسمع النبي صلى الله عليه وسلم هذا
الكلام الذي يحمل أدب السوء مع الله تعالى ثم يقره ويسكت عنه ، فضلا عن أن يبكي
إقرارا له كما ينقلون في الرواية .

والله سبحانه وتعالى يحب الخضوع في سؤاله والتواضع في اللجوء إليه ، وصدق
التذلل والتعبد إليه ، والاعتراف بالضعف والعجز والذنب والتقصير
.

فهذا آدم عليه السلام
يقول في دعائه :

( قَالاَ
رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا
لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ )
الأعراف/23

وهذا
نوح عليه السلام يقول : ( قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلالتائب الى الله مَا
لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلاَّ تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ
الْخَاسِرِينَ )
هود/47

وقد علَّمَنا نبينا صلى الله عليه وسلم لغة التذلل
والخضوع ، والاعتراف بالذنب في الدعاء .

عَنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ
النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَهُ
:

( أَلَا أَدُلُّكَ عَلَى
سَيِّدِ الِاسْتِغْفَارِ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ ،
خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ ، وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ
، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ ، وَأَبُوءُ لالتائب الى الله بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ ،
وَأَعْتَرِفُ بِذُنُوبِي ، فَاغْفِرْ لِي ذُنُوبِي إِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ
إِلَّا أَنْتَ ، لَا يَقُولُهَا أَحَدُكُمْ حِينَ يُمْسِي فَيَأْتِي عَلَيْهِ
قَدَرٌ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ إِلَّا وَجَبَتْ لَهُ الْجَنَّةُ وَلَا يَقُولُهَا
حِينَ يُصْبِحُ فَيَأْتِي عَلَيْهِ قَدَرٌ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ إِلَّا وَجَبَتْ
لَهُ الْجَنَّةُ )
البخاري (6306) .


هذا هو أدب الدعاء
الذي يحبه الله سبحانه وتعالى ، وهو أدب الأنبياء والمرسلين ، وليس أن يجفو العبد
في خطابه ليتطاول على جناب الخالق سبحانه في ألفاظه فيقول ( لئن حاسبني لأحاسبنه )
؟!!

فإن المقام بين يدي
الله عظيم ، والعبد ذليل فقير إلى الله تعالى ، لا يليق بعبوديته أن يتطاول على
سيده بألفاظه ، وإن كانت مقاصدُه صحيحةً ، فإنَّ فرضَ العبد التأدبُ باللفظ والمعنى
.


فالحاصل أن هذا حديث
مكذوب موضوع ، لا تجوز روايته ولا نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، كما لا
يجوز أن يخاطب العبد ربه بمثل هذا الخطاب الذي يذكر عن الأعرابي ، بل يستعمل المسلم
خطاب العبودية التي هي مقامه ومنزلته الحقيقية .

يقول الشيخ حاتم الشريف :
" إن الحديث المذكور يصلح مثالاً للأحاديث التي تظهر فيها
علامات الوضع والكذب ، وفيه من ركاكة اللفظ ، وضعف التركيب ، وسمج الأوصاف ، ولا
يَشُكُّ من له معرفة بالسنة النبوية وما لها من الجلالة والجزالة أنه لا يمكن أن
يكون حديثاً صحيحاً ثابتاً عن النبي صلى الله عليه وسلم ، ولم أجده بهذا اللفظ ،
وليت أن السائل يخبرنا بالمصدر الذي وجد فيه هذا الحديث ليتسنى لنا تحذير الناس منه
. على أن أبا حامد الغزالي على عادته رحمه الله قد أورد حديثاً باطلاً في "إحياء
علوم الدين" (4/130) قريباً من مضمونه من الحديث المسؤول عنه ، وفيه أن أعرابياً
قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله ! من يلي حساب الخلق يوم القيامة
؟ فقال صلى الله عليه وسلم : الله تبارك وتعالى ، قال : هو بنفسه ؟ قال : نعم ،
فتبسم الأعرابي ، فقال صلى الله عليه وسلم : ممَّ ضحكت يا أعرابي ؟ قال : إن الكريم
إذا قدر عفا ، وإذا حاسب سامح.. إلى آخر الحديث .

وقد قال العراقي عن هذا الحديث :" لم أجد له أصلاً "
وذكره السبكي ضمن الأحاديث التي لم يجد لها إسناداً
(
تخريج أحاديث الإحياء: رقم 3466 ، وطبقات الشافعية الكبرى : 6/364)
، ومع ذلك فالنصوص الدالة على سعة رحمة الله تعالى
وعظيم عفوه عز وجل وقبوله لتوبة التائبين واستجابته لاستغفار المستغفرين كثيرة في
الكتاب وصحيح السنة .

قال
تعالى : ( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ
اهْتَدَى ) طه/82

وقال
تعالى : ( وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ
السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ )
الشورى/25

وقال
تعالى : ( ورحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ
وَيُؤْتُونَ الزّالتائب الى اللهـاةَ وَالَّذِينَ هُم بِآيَاتِنَا يُؤْمِنُونَ )
الأعراف/156

وفي الصحيحين البخاري (7554) ومسلم (2751) من حديث أبي
هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الله كتب كتاباً قبل أن
يخلق الخلق إن رحمتي سبقت غضبي) والله أعلم " انتهى .

رابط المصدر :

http://saaid.net/Doat/Zugail/321.htm
والله أعلم

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 10:00 am

حديث " حوار إبليس مع الرسول صلى
الله عليه وسلم "

عن معاذ
بن جبل رضى الله عنه عن ابن عباس قال : كنا مع رسول الله في بيت رجل من الأنصار في
جماعة فنادى منادِ
يا أهل المنزل .. أتأذنون لي بالدخول ولكم إليّ حاجة؟

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أتعلمون من المنادي؟
فقالوا : الله
ورسوله أعلم
فقال رسول الله : هذا إبليس اللعين لَعَنَه الله
تعالى
.....................................الخ




سئل الشيخ عبدالرحمن السحيم
أحد أعضاء مركز الدعوة والإرشاد عن هذا الحديث فأجاب
:

هذا
كذب مفضوح !


وهو حديث موضوع مكذوب لا تجوز روايته ولا تناقله ولا
نشره بين الناس إلا على سبيل التحذير منه ، وبيان كذبه
.


ومن علامات الكذب الواضحة المفضوحة ذِكْر ( الحلف بالطلاق ) ! ، وهو لم
يكن معروفا عند الصحابة رضي الله
عنهم


وقوله عن ظلّه ( تحت أظفار الإنسان ) وهذا مُخالِف
لما ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم :
إذا استيقظ أحدكم من منامه فليستنثر ثلاث مرات ، فإن الشيطان يبيت على خياشيمه
.


وقوله على لسان الشيطان : ( وإن لي ولداً سميته كحيلاً وهو الذي يكحل
عيون الناس في مجلس العلماء وعند خطبة الخطيب حتى ينام عند سماع كلام العلماء فلا
يكتب له ثواب أبداً )


كيف لا يُكتب له ثواب أبداً ، وقد حضر
مجلس العِلم أو الخُطبة ؟


وهل يستوي من حضر فغلبته عينه مع من لم
يحضر أصلا ؟!


وأذكر أن في بعض روايات هذا الكذب أنهم يقولون إن
النبي صلى الله عليه وسلم عَرَض على إبليس التوبة ، وان يشفع له عند الله عز وجل
!


وهذا من أعظم الكذب

فإن الله قال وقوله الحق ، ووعد ووعده
لا يُخلف ، ولا يُبدّل القول لديه


وعد إبليس أنه من المنظرين


وأخبر أنه من الملعونين


وأنه سوف يُدخله جهنم


وأنه سوف يقوم خطيبا في أتباعه في جهنم


إلى غير ذلك ..

فكيف تُعرض عليه التوبة
؟!


لأن قبول توبته والشافعة له معناه إلغاء هذه الوعود
.


فليُحذر من نشر مثل هذا الكذب الواضح المفضوح


ويُحذر من تناقله

وكل حديث جاء بمثل هذا الصفّ والتصفيف ،
وبمثل هذا الطول فإنه يُحدث في النفس ريبة لا تقبله حتى تُفتّش عنه
.


فالوصية لمرتادي الشبكة أن لا يُسارِعوا في نشر مثل هذه الأباطيل
والأكاذيب وأحاديث القصّاص ، وإنما يعرضوها على أهل العلم
.


ومن الخطورة نشر حديث مكذوب ؛ لأن من نشر حديثا مكذوبا فإنه يبوء بإثم
الكذب ، ويكون مُشارِكا للكذّاب الذي وضعه وكذَبه
.


وقد جاء الوعيد الشديد في ذلك في الحديث المتواتر عنه عليه الصلاة
والسلام في قوله : كذبا علي ليس ككذب على أحد ، من كذب عليّ متعمدا فليتبوأ مقعده
من النار .


وفي قول النبي صلى الله عليه وسلم:

لا تكذبوا عليّ ، فإنه من كذب علي فليلج النار .


والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن
السحيم



وجواب الشيخ حامد
العلي:


وعليكم السلام ورحمة الله
وبركاته


هذا حديث مكذوب على النبي صلى الله عليه وسلم لا أصل
له ، ولاتحل روايته ، ومن ينشره شريك في الإثم مع من افتراه على نبينا صلى الله
عليه وسلم ، مع أن كثيرا من معانيه ـ وليس كلها ـ مشهود لها بنصوص أخرى ، ولكن
لاتحــل رواية أي كلمة عن نبينا صلى الله عليه وسلم إلا بناء على حديث صحيح ثابت
الإسناد ، فالخبر عنه صلى الله عليه وسلم خبر عن الوحي ، والوحي من الله ،ومن يفتري
الكذب على الوحي فلا أحــد أظلم منه كماقال تعالى ( ومن أظلم ممن افترى على الله
كذبا ) ، وقد تواتر عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : من كذب علي متعمدا فليتبوأ
مقعده من النار ، وفي صحيح مسلم مرفوعا: ( من حدث بحديث يُرى أنه كذب فهو أحد
الكاذبين ) ، وهو يدل على أن من ينشر الحديث الذي يرى العلماء انه كذب فهو كاذب ،
كمثل الذي كذب على النبي صلى الله عليه وسلم ، وهــو شريكه ، والعياذ بالله تعالى
والله أعلم





الفتوى من مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله
الفقيه
:


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله
وصحبه أما بعد: فهذا الحديث لا أصل له، بل هو مكذوب بيِّن الكذب لا تجوز حكايته إلا
على سبيل التحذير منه والتنفير عنه، وفيه من الكذب السامج ما ينزه صاحب الرسالة صلى
الله عليه وسلم عن أن ينسب إليه مثله. والله أعلم

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 10:00 am

حديث ترك
الدعاء للوالدين يقطع الرزق



ماصحة الموضوع جزاكم الله
خيراً


السؤال:

السلام عليكم ورحمت الله


شيخنا الفاضل جزاكم الله خيراً
اريد معرفة صحة الموضوع جزاكم الله خيرا ً ،،


جاء رجل إلى أمير المؤمنين علي
. فقال إني أجد في رزقي ضيقا فقال له (عليه السلام) .. لعلك تكتب بقلم معقود فقال
لا .

قال لعلك تمشط بمشط
مكسور فقال لا .


قال لعلك تمشي أمام من هو أكبر
منك سناً فقال لا .


قال لعلك تنام بعد الفجر فقال
لا .

قال لعلك تركت الدعاء
للوالدين . قال نعم يا أمير المؤمنين .. قال


عليه السلام فاذكرهما فإني
سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول :

(ترك الدعاء للوالدين يقطع
الرزق)



الجواب :


وعليكم السلام ورحمة الله
وبركاته

وجزاك الله
خيرا


لم أقف عليه بهذا اللفظ ، وهو
يُشبه الموضوعات .


قال الصغاني عن الأحاديث
الموضوعة المكذوبة : ومنها قولهم : من كتب بقلم بعقود ، وتمشط بمشط مكسور ، فتح
الله تعالى عليه سبعين بابا من الفقر .


وقال العجلوني : من كتب بقلم
مقصور وتمشط بمشط مكسور ، فتح الله عليه سبعين بابا من
الفقر.

قال الصغاني موضوع ،
وكأن معنى " مقصور " قصير والمشهور من كتب بقلم معقود أي له
عقد


والله تعالى أعلم
.


الشيخ عبد الرحمن
السحيم

ماصحة الموضوع جزاكم الله خيراً -
منتديات الإرشاد للفتاوى الشرعية

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
S_A_H_E_R
ادارة منتدى الساهر
ادارة منتدى الساهر
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 718
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 10:01 am

خطبة الرسول
صلى الله عليه وسلم في رمضان

السؤال : أرجوا ارشادنا عن الحديث ادناه
رعاكم الله وسدد خطاكم فقد نشر ببعض المنتديات ولم اجد


لها مصدر في اي من البحوث في كتب
اهل السنه والاحاديث ...بارك الله فيكم


عن اميرالمؤمنين علي عليه السلام
قال:ان رسول الله(ص)خطبنا ذات يوم


فقال :ايها الناس انه اقبل اليكم
شهرالله بالبركة والرحمة والمغفرة


شهرهوعندالله افضل الشهوروايامه
افضل الايام ولياليه افضل الليالي


وساعاته افضل الساعات هوشهردعيتم
فيه الى ضيافة الله وجعلتم فيه من


اهل كرامة الله انفاسكم فيه تسبيح
ونومكم فيه عبادة وعملكم فيه مقبول


ودعاؤكم فيه مستجاب فسلوا الله
ربكم بنيات صادقة وقلوب طاهرة ان


يوفقكم لصيامه وتلاوة كتابه فان
الشقي من حرم غفران الله في هذا


الشهرالعظيم واذكروا بجوعكم
وعطشكم فيه جوع يوم القيامة وعطشه


وتصدقوا على فقرائكم ومساكينكم
ووقروا كباركم وارحموا صغاركم


وصلوا ارحامكم واحفظوا السنتكم
وغضواعما لايحل النظراليه ابصاركم


وعما لايحل الاستماع اليه اسماعكم
وتحننواعلى ايتام الناس يتحنن على


ايتامكم وتوبوا اليه من ذنوبكم
وارفعوا اليه ايديكم بالدعاء في اوقات


صلواتكم فانها افضل الساعات
ينظرالله عزوجل فيها بالرحمة الى عباده


يجيبهم اذا ناجوه ويلبيهم اذا
نادوه ويستجيب لهم اذا دعوه0 ايها الناس ان


انفسكم مرهونة باعمالكم ففكوها
باستغفاركم وظهوركم ثقيلة من اوزاركم


فخففواعنهابطول سجودكم واعلموا ان
الله تعالى ذكره اقسم بعزته ان


لايعذب المصلين والساجدين وان لا
يروعهم بالناريوم يقوم الناس لرب


العالمين0 ايهاالناس من(أ)فطرمنكم
صائمامؤمنافي هذا الشهركان له بذلك


عندالله عتق رقبة ومغفرة لما مضى
من ذنوبه0قيل يارسول الله : وليس


كلنايقدرعلى ذلك فقال:اتقوا
النارولوبشق تمرة اتقوا النارولوبشربة من


ماء فان الله تعالى يهب ذلك
الاجرلمن عمل هذا اليسيراذا لم يقدرعلى


اكثرمنه0يا ايها الناس من حسن
منكم في هذا الشهرخلقه كان له جوازعلى


الصراط يوم تزل فيه الاقدام ومن
خفف في هذا الشهرعما ملكت يمينه

خفف الله عليه حسابه ومن كف فيه شره كف الله عنه غضبه يوم يلقاه

ومن اكرم فيه يتيما اكرمه الله
يوم يلقاه ومن وصل فيه رحمه وصله الله


برحمته يوم يلقاه ومن قطع فيه
رحمه قطع الله عنه رحمته يوم يلقاه


ومن تطوع فيه بصلاة كتب الله له
براءة من النارومن ادى فيه فرضا كان له ثواب من ادى سبعين فريضة فيما سواه من
الشهور ومن اكثرفيه من الصلاة علي ثقل الله ميزانه يوم تخف الموازين ومن تلافيه آية
من


القرآن كان له مثل اجرمن ختم
القرآن في غيره من الشهور0ايها الناس


ان ابواب الجنان في هذاالشهرمفتحة
فسلواربكم ان لايغلقهاعليكم وابواب


النيران مغلقة فسلواربكم ان لا
يفتحهاعليكم والشياطين مغلولة


فسلواربكم ان لايسلطها
عليكم....".............؟؟


الجواب
:

وعليكم السلام ورحمة
الله وبركاته

وحفظك الله ورعاك
.


هذا النص مأخوذ من كُتُب الرافضة
، والرافضة أكذب الناس !

وجاء في
بعض كُتُب السنة بعض ما في هذا الحديث ، وبعضها صحيح ، والبعض الآخر ضعيف
.


فمما صحّ ما يتعلّق بفتح أبواب
الجنة وإغلاق أبواب النار ، وهو مُخرّج في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا دخل شهر رمضان فتحت أبواب السماء ، وغلقت
أبواب جهنم ، وسلسلت الشياطين .


وحديث " مَن فَطّر صائما كتب له
مثل أجره ، إلا أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء " رواه الإمام أحمد والترمذي وابن
ماجه ، وقال شعيب الأرنؤوط : حسن بشواهده .


ومما ضُعِّف حديث سلمان رضي الله
عنه قال : خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في آخر يوم من شعبان فقال : يا أيها
الناس قد أظلكم شهر عظيم مبارك شهر فيه ليلة خير من ألف شهر ، جعل الله تعالى صيامه
فريضة وقيام ليله تطوعا ، من تَقَرّب فيه بخصلة من الخير كان كمن أدى فريضة فيما
سواه ، ومن أدى فريضة فيه كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه ، وهو شهر الصبر ،
والصبر ثوابه الجنة ، وشهر المواساة ، وشهر يزداد فيه رزق المؤمن ، مَن فَطّر فيه
صائما كان له مغفرة لذنوبه ، وعتق رقبته من النار ، وكان له مثل أجره من غير أن
ينقص من أجره شيء . قلنا : يا رسول الله ليس كلنا يجد ما نفطر به الصائم . فقال
رسول الله صلى الله عليه وسلم : يعطي الله هذا الثواب من فطر صائما على مذقة لبن أو
تمرة أو شربة من ماء ، ومن أشبع صائما سقاه الله من حوضي شربة لا يظمأ حتى يدخل
الجنة ، وهو شهر أوله رحمة وأوسطه مغفرة وآخره عتق من النار ، ومن خفف عن مملوكه
فيه غفر الله له وأعتقه من النار . رواه البيهقي . وضعّفه ابن حجر في " التلخيص
الحبير " وضعّفه الألباني .


والله أعلم
.


الفتوى لفضيلة
الشيخ : عبد الرحمن السحيم.

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saher1986.ahlamontada.net
 
البدع المنتشرة في المنتديات والإيميل..أرجو الدخول قبل إعتماد أي موضوع..!!...... متجدد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الساهر الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: